معجزة نبينا بين أيدينا

22 يونيو

 

تخيلوا لو أتيناقرآن بأذكى صبي بريطاني، لا يعرف من اللغة الفرنسية شيئاً، ثم طلبنا منه أن يحفظ عن ظهر قلب، كتابا مؤلفا من ستمائة صفحة، ولكنه كتاب فرنسي، باللغة الفرنسية، وأن يقرأ الكتاب من أوله إلى آخره بلغة فرنسية صحيحة بعد أن يحفظه، بحيث يخال من يسمع قراءته أنه فرنسي قح، بمخارج الحروف ومواضع المد وغير ذلك من خصائص اللغة الفرنسية الصوتية… وأن ينجح في اختبار دقيق للحفظ، يتم خلاله سؤاله أن يكمل من أي موضع يُسأل عنه….

اتراه يقدر على فعل ذلك؟؟؟

بالتأكيد لا، فالتاريخ لم يسجل أن ذلك حدث إطلاقاً، لأي كتاب وفي اي لغة ومن أي شخص مهما كان عبقرياً… ونقصد أن يحفظ شخص عن ظهر قلب كتاباً ضخماً بلغة لا يعرفها فيتقن حفظه كما يتقنه أهلها….

باستثناء واحد….

ذلك هو كتاب الله القرآن الكريم…. الذي يحفظه مئات الآلاف من الصبيان والفتيات عن ظهر قلب في أفريقيا الوسطى الجنوبية، وباكستان، والهند، أفغانستان، أندونيسيا، وماليزيا.. وتركيا.. وكل بلد وصلها كتاب الله وفيها مسلمون…..

يا لها من معجزة حية لا مراء فيها… مئات الآلاف يحفظون كتاب الله بلغة عربية صافية لا تقل عن إجادة أبناها، ومن قوم لا يعرفون من اللغة العربية إلا بمقدار ما يعرف كاتب هذه السطور من الصينية ,, يالها من معجزة…وهذه واحدة من معجزات لا تنقضي…

الحمد لله الذي جعل معجزة نبينا موجودة بين أيدينا إلى يوم الدين…

 
التعليقات على معجزة نبينا بين أيدينا مغلقة

التصنيف خواطر ونفحات

 

العيش عسرٌ ويسرُ

28 أكتوبر

فداء ياسر الجندي

العمر حلوٌ ومرُّ 

والعيش عسرٌ  ويسرُ

 

والحادثات إذا ما

دهت لها مُسْتََقـُّر

 

فلا تكن في قنوط

إذا أصابك أمرُ

 

فرب خطب شديد

يأتي بما قد يَسُـرُّ

 

ورُبَّ أمرٍ جميلٍ

يفضي إلى ما يَضُرُّ

  اقرأ المزيد »

 
التعليقات على العيش عسرٌ ويسرُ مغلقة

التصنيف قصائد وأشعار

 

شكرا شباب سورية

26 أغسطس
فداء ياسر الجندي 
_
شكرا شباب سورية..لقد بعثتم فينا الأمل بعد أن كاد يخبو، وقضيتم على يأسنا بعد أن كاد يقضي علينا، وأثبتم أن صمتكم لم يكن جبناً ولا ضعفاً، بل كان كصمت البراكين قبل ثورانها، وصمت العواصف قبل هبوبها.
شكرا شباب سورية، لقد أتبتم أن الذهب يبقى ذهباً مهما تعاورت عليه أيدي العابثين والمفسدين، وأنه يستعصي على الصدأ والفساد، وأنه مهما رانت عليه من طبقات القهر والهم والظلم والقمع فإنه يوم تصقله هممكم وسواعدكم وإصراركم يظهر أصله ولمعانه، وصدق من قال في دمشق:
صبراً دمشق على البلوى فكم صُهِرَت
سبائك الذهب الغالي فما احترقا
 

وأخيرا…مسلسل عمر على الشاشة

29 يوليو

 فداء ياسر الجندي –


— وأخيرا قطعت جهيزة قول كل خطيب، وبدأ عرض مسلسل عمر، وظهر ممثلون في أدوار الصحابة، وتم اعتماد فتوى الإباحة من قبل الجهات المنتجة للمسلسل، وهي فتوى من علماء كبار معتمدين يؤخذ عنهم، وتبين لنا كم كنا سنفوت من الخير والعلم والمتعة، لو أن من أنتج المسلسل أخذ بالفتوى الأخرى، فتوى من حرم ظهورهم، وهي فتوى نحترمها ونقدرها ونحترم من يأخذ بها، لأنها أيضا صادرة عن علماء كبار معتمدين يؤخذ عنهم، ومن ارتاح لها فلا يتابعن المسلسل، وعسى أن يتوقف الآن الجدال حول هذا الأمر، الذي كان الموضوع الرئيسي في كل ما كتب حول الملسسل، حتى الآن، وتكون الحوارات المقبلة نقدا بناء حول محتوى المسلسل.

اقرأ المزيد »

 

في انتظار مسلسل عمر الفاروق

19 يوليو

فداء ياسر الجندي

مع اقتراب الشهر الفضيل، يزداد الجدل والسجال حول مسلسل عمر الفاروق، الذي سيتم عرضه على بعض القنوات الفضائية، ما بين مؤيد لعرضه متشوق له، ومعارض يطالب بحظره، وكاتب هذه السطور من الفريق الأول.

ذلك لأن هذا العمل هو ثمرة تعاون بين قمتين، قل نظيرهما في تاريخ الدراما العربية بشكل عام، والتاريخية بشكل خاص، الا وهما الكاتب الدكتور وليد سيف، والمخرج حاتم علي.

اقرأ المزيد »

 

إلى المتباكين على حقوق المرأة

11 فبراير

فداء ياسر الجندي

فجأة وبلا سابق إنذار، هبطت الرحمة والشفقة وكل معاني الإنسانية على بعض الجهات الإعلامية العربية، وعلى من يسمون أنفسهم “المثقفين”، (وكأن الآخرين جهلة!!)، وكذلك على الكثير من الشخصيات الديبلوماسية حول العالم، مثل هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأمريكية وغيرها، هبطت الشفقة والرحمة، وبدؤوا يذرفون دموع التماسيح، على المرأة العربية وحقوقها، لأن هذه الحقوق – كما يزعمون- أصبحت مهددة بأن تتبخر على يد الثورات العربية، ولا سيما أن كل المعطيات تشير إلى أن الأحزاب ذات المرجعية الإسلامية، هي التي ستتولى مقاليد الحكم والتشريع في دول ما بعد الثورات العربية.
 

في ذكرى نكبة حماة

02 فبراير

 فداء ياسر الجندي

 حملتُ جرحك في قلبي وأشعاري

                    ولم تُغَنِّ  سوى نجواكِ أوتاري

أمَّ النواعير يا أرض الجهاد ويا

                أرض الصمود ألا حُـيـِّيـتِ من دار

اقرأ المزيد »

 

(ويكيبيديا) باللهجة العامية..سوء تقدير أم سوء نيَّة؟

07 ديسمبر

فداء ياسر الجندي

أرأيت إلى من تعطيه شعلة ليستضيء بها فيشعل بها حريقاً؟ أو من تعطيه سيارة فارهة ليتنقل بها بأمان فيستخدمها برعونة فيهلك بها نفسه وغيره؟ ماذا تقول عنه؟

وهل يختلف هذا عمن تعطيه وسيلة من شأنها لم الشمل، ونشر العلم، وتوثيق الأخوة، وإيصال الكلمة والفكرة والصوت إلى ثلث مليار من البشر، هم  عديد أمة العرب، فيأبى كل ذلك ثم يستخدم هذه الوسيلة في نشر الفرقة، وتعميق شروخ الخلاف، والانسلاخ عن إخوة الوطن واللسان، وعزل سبعين مليونا من الناس هم عديد المصريين، عن إخوانهم بقية ثلث المليار؟

اقرأ المزيد »

 

الشبكة العالمية…..قرية بلا مختار

17 نوفمبر

فداء ياسر الجندي

لا أتفق مع من يقول بأن الشبكة العالمية قد حولت العالم إلى ما يشبه قرية إلكترونية صغيرة، لأن وجه الشبه الوحيد بين القرية والعالم الشبكي، وهو تقريب المسافات وسهولة الاتصال، لا يكفي لإطلاق هذا التشبيه، بسبب وجود أوجه كثيرة جداً من الاختلاف بين الفضاء الشبكي  والمجتمع القروي.
اقرأ المزيد »

 
التعليقات على الشبكة العالمية…..قرية بلا مختار مغلقة

التصنيف مقالات وبحوث

 

فوضت أمري لخالقي

16 نوفمبر
فداء ياسر الجندي
 
ألا لا أذم النـازلات ولا أُبْـدي
 لما قد دهاني من صروف الأذى وَجْدي

فليس هجائي للخطوب بنافعي
وليس اغتمامي بالمصائب من رُشْدي

ولكنني فوضت أمري لخالقي
فبِتُّ قريرَ العين في عيشةٍ رَغْدِ
اقرأ المزيد »